نشرت: مؤسسة اسرة سحر    -  18-09-2010

ما الذي تريده عوائل (الضحايا) اعضاء منظمة خلق في معسكر اشرف ؟

ما الذي تريده العوائل المفجوعة المعتصمة منذ مايقارب الثمانية اشهر امام معسكر اشرف اي المقر الرئيسي لطائفة رجوي في العراق وتبعا لهم مؤسسة اسرة سحر التي تسعى لتحقيق طلب هذه العوائل ؟

ان موضوع العوائل واعتصامهم امام معسكر اشرف وطلبهم الذي يبدو عليه الغموض حاليا بسبب تعامل قادة زمرة رجوي هو موضوع بسيط وواضح للغاية .

الحقيقة ان النظام الداخلي الطائفي المغلق لمنظمة خلق ومعسكر اشرف لم يسمح وبصورة مطلقة للاعضاء الارتباط بذويهم وكذلك الارتباط بالعالم خارج المعسكر، هذه ميزة كافة الطوائف في العالم ومن فوارق المنظمة الطائفية عن المنظمة العادية هو كيفية تعاملها مع مفهوم الاسرة ومكانتها في المجتمع .

المنظمات والتيارات السياسية وغير السياسية وكذلك المذاهب والاوساط المختلفة جمعيها تعتبر الاسرة كيانا مقدسا وتؤكد على تعزيز العلاقات الاسرية بيد ان الطوائف تعتبر ان الاسرة هي المعضلة الرئيسية لتشكيلاتهم المغلقة والهرمية بحيث ان مريم رجوي وصفت الاسرة بصراحة وعلانية بوكر الفساد والعدو اللدود .

وصلتنا مؤخرا رسائل ابدى مرسلوها شكوكهم حول عدم سياسية اهداف مؤسسة اسرة سحر في العراق حيث طرحت فيها اسئلة نسعى هنا الاجابة عليها بشكل بسيط ومختصر:

س: انتم تدعون ان نشاطاتكم تخص حقوق الانسان فقط وتبذلون الجهود من اجل حرية ارتباط العوائل بابنائها في اشرف اي وبعبارة اخرى ليس لديكم اي هدف سياسي ، بيد ان مطالعة محتويات موقعكم على الانترنيت يشير الى عكس هذا الادعاء .

ج: هدفنا هو اجبار منظمة خلق وقيادتها لقبول ابسط حقوق الانسان التي تخص اعضاء المنظمة وعوائلهم . إن اعترف زعيم المنظمة رسميا بهذه الحقوق واهمها هو حق الارتباط الحر والمستمر بذويهم وبالعالم الخارج فقد تحقق هدفنا . ان جميع ما تقوم به مؤسسة اسرة سحر من اعمال هي من اجل الوصول لهذا الهدف ، ان اعتبرت منظمة خلق بان طلب العوائل المحق هذا هو بمثابة انهيارها فهذا بسبب ضعف تشكيلاتها ونتيجة خطأ عمل قيادتها وليس ذنب اي احد اخر .

س: انتم تصرون على اخراج واعتقال ومحاكمة اعضاء منظمة خلق ورجوي وتدعمون وتؤيدون الاحزاب والتيارات العراقية المعارضة للمنظمة؛ هذا هدف سياسي .

ج: الحكومة العراقية واغلب التيارات السياسية في هذا البلد هي قبل غيرها من يطالب باخراج واعتقال ومحاكمة رؤوساء خلق وخاصة شخص مسعود رجوي . ان لمنظمة خلق اضبارة ضخمة مليئة بالاتهامات لدى القضاء العراقي واغلب الشكات هم من العراقيين (سنة واكراد وشيعة) وكذلك المنفصلين عن هذه المنظمة ايضا ، في اي مكان من العالم يعتبر اعتقال ومحاكمة مجرم حركة سياسية؟ بالطبع ان منظمة خلق تسعى ان تظهر اي تحرك بانه سياسي ومصدر جميع ماتواجهه من معارضة هو النظام الحاكم في ايران . من وجهة نظر رجوي ان كل من ينفصل عن طائفته ويوجه انتقادا لها هو عامل لوزارة المخابرات الايرانية . هناك الاف الوثائق والمستمسكات التي تشير الى انتهاك حقوق الانسان وما خلفتها من جرائم في معسكر اشرف والتي تبرهن على اجرام شخص رجوي . نحن لا نريد اعتقال ومعاقبة اعضاء منظمة خلق لاننا نعلم ان جميع هؤلاء هم ضحايا قد وقعوا في فخ رجوي، من وجهة نظرنا ان المتهم الوحيد في هذه الضبارة هو مسعود رجوي. ان موقف مؤسسة اسرة سحر بهذا الصدد هو كسائر مواقف اوساط حقوق الانسان الدولية. يجب ان لايرسل اي شخص قسرا الى مكان خلافا لرغبته وعلى امريكا والدول الاوربية ان تفتح ابوابها بوجه الاعضاء الذين يرغبون الذهاب اليها والاهم من كل ذلك ان على زعيم المنظمة الا يتحدث نيابة عن الجميع ، على كل فرد ان يبدي رأيه من خلال لقاء حر وخاص ونحن نحترم قرار اي شخص يتخذه على علم ومعرفة وبحرية بالبقاء في اشرف والى جانب اعضاء منظمة خلق . نحن لانقف امام نضال اي احد ، نحن نطالب برعاية حقوق الانسان لاعضاء المنظمة وعوائلهم فقط .

س: انتم تصرون على حل تشكيلات منظمة خلق وتطلقون اسم طائفة على التشكيلات؛ هذا هدف سياسي .

ج: نحن لن نطالب بحل تشكيلات منظمة خلق باي شكل ولم نبدي اي رأي بخصوص سياساتها مطلقا ولم ندخل اساسا معها باي نقاش سياسي، صواب او خطأ سياسات منظمة خلق وقيادتها تتعلق بهم . موضوعنا هو حقوق الانسان صرفا . من وجهة نظرنا ان منظمة خلق هي طائفة Cult وهناك الاف الوثائق التي تبرهن على ذلك وابسط دليل هو تخوفهم من لقاء حر وبدون وسيط لام عجوز بولدها . الافراد داخل هذه المنظمة يتعرضون لطرق نفسية معروفة ولاانسانية يطلقون عليها العمليات الجارية والغسل والعملية وغيرها لتسخير اذهانهم بصورة منظمة ومستمرة .

س: بخصوص اهداف التحاق الالاف من مقاتلي خلق بالمنظمة لا تقولون شيئا هذا السكوت يعتبر هدفا سياسيا .

ج: ليس لدينا اي شك بحسن نية اعضاء منظمة خلق بخصوص التحاقهم بالمنظمة ومن اجل سعادة وتقدم شعبهم فقد ضحوا بكل شئ وافنوا حياتهم من اجل ذلك . يجب الا يذهب عن الاذهان بان اغلب اعضاء مؤسسة اسرة سحر قد التحقوا يوما بهذه المنظمة لاسباب ثورية وعملوا بصعوبة لسنوات طوال معها.

لهذا السبب نقول بان رجوي هو المتهم الوحيد في هذا الجهاز الذي يجب ان يتحمل مسؤولية ماعمله . نحن نطالب بمحاكمة رجوي ليس لاسباب سياسية ، فقرات كثيرة من قبيل السجن الانفرادي والتعذيب والضغوط النفسية والقتل في معسكر اشرف ينبغي عليه الاجابة عليها من خلال محكمة عادلة باشراف دولي ، علما بان اي سكوت ليس من الضروي ان يكون وراءه هدفا سياسيا. إن لم يتفق جميع اعضاء اي تجمع او مؤسسة بخصوص موضوع ما فمن الطبيعي لم يتخذوا اي موقف بخصوصه بل يبحثون فقط بما تتفق ارائهم عليه واهدافهم المشتركة.

ان اراء اعضاء مؤسسة اسرة سحر متبانية بخصوص الاجواء السياسية داخل العراق وكذلك بخصوص الاجواء السياسية داخل ايران ، الا انه وعلى اي حال فليست هذه موضوعات عمل المؤسسة وان هدف المؤسسة هو شئ اخر يتفق عليه جميع اعضائها وعلى اساسه تجمعوا وشرعوا بالعمل.

نظرا لما تملكه مؤسسة اسرة سحر من امكانيات وقدرات ونظر للمكانة التي اتخذتها فليس بامكانها ان تخطو وتسعى للقيام بامور غير اهدافها .

مؤسسة اسرة سحر
بغداد 14 ايلول 2010


Share/Bookmark
استمارة ابداء الرأي

اسم 
العنوان الالكتروني
  
سيتم نشر ارائكم بعد التاكد من خلوها من الاهانة